112500864329161500500500137229162563864137213723
الرئيسية/المقالات/

كيف تشتري مشروع موجود بالفعل؟

أو كيف تشتري مشروع قائم؟ مشروع ربحي جاهز؟ أسئلة و غيرها سنتطرق إليها بالتفصيل الممل في هذه المقالة التي تعتبر الجزء الأول من سلسلة الاجابات التي سنشاركها معكم.

أيا كان المشروع الذي تريده، شراء مشروح مربح، شراء مشروع ناجح، شراء مشروع برسيم جاهز، شراء مشروع في أمريكا أو فرنسا، عليك أن تتبع المعلومات و الخطوات المذكورة في هذ التقرير.


إن تأسيس مشروع مربح خاص من الصفر يمثل مهمة مروعة و مثبطة. و يجب عليك أن تفعل كل شيء بشكل صحيح بدءا من اختيار المشروع الناجح حتى اختيار الاسم المناسب له و الحصول على التصاريح و التراخيص و التأمين و هذا فقط بالنسبة للمبتدئين. فلا عجب إذن أن عددا غير قليل من أصحاب المشروعات من المبتدئين يؤثرون شراء مشروعات جاهزة موجودة بالفعل.و لهذا مميزات عدة.
أولا: إنك لن تضطر للبدء من الصفر، حيث إن المشروع قائم و هو موجود بالفعل.
ثانيا: لن تضطر لصنع شهرة تجارية و المقصود بها السمعة الطيبة في المجتمع، فإن أهم جانب قد تم إنجازه من قبل المالك الحالي.
ثالثا: يسير المشروع بشكل أسرع فكل شيء موجود في محله و مهيأ لك لتبدأ به و تكمله بشكل سريع و ناجح.
إلا أن أهم منفعة تعود عليك هي أن شراء مشروع جاهز يقلل من حجم المخاطر التي قد تواجهها، و لكن المخاطر التجارية و خاصة المخاطر المحسوبة تجعل الدخول في مشروع تجاري أمرا ممتعا و مثيرا.
و لكن لاحظ أنني قلت المخاطر المحسوبة. تذكر أن أصحاب المشروعات العظماء ليسوا مقامرين، بل إنهم في الحقيقة يحاولون التخفيف من حجم المخاطر قدر الامكان. و عندما تشتري مشروعا قائما بالفعل فإنه يكون له تاريخ حافل بالانجازات و أيضا الاخفاقات، و يمكنك البحث في السجلات و دفاتر الحسابات، و تدرك مقدار المال الذي حققه المكان في السنوات القليلة الماضية، و تكون فكرة واضحة عما يستطيع أن يحققه من مكسب في العام المقبل. ببساطة، لا يمكنك الحصول على هذا النوع من المعلومات و الارتياح عندما تؤسس مشروعا من الصفر.

لا تنسى أن تقرأ: أزيد من 10 مشاريع مربحة عليك أن تبدأها العام القادم 2018

الخطوات الأولى
واقعيا، يجدر بك أن تبحث عن مشروع في مجال لديك فيه بعض الخبرة أو المهارات التي يمكن نقلها إليه، و ينبغي عليك أيضا أن تفكر فيما إذا كنت ترثيد مشروعا يتعامل بالبيع بالتجزئة أو الجملة، و ما إذا كان سيقدم منتجا أو خدمة، و إذا ما كان مشروعا ضخما أو مشروعا صغيرا و هكذا. و كما ناقشنا في المقالات السابقة، فإن أهم شيء هو أن تجد مشروعا يجمع بين اهتماماتك و قدراتك على تحقيق حياة رغدة، فهل يمكنك أن تتخيل نفسك في هذا المشروع كل يوم و تقضي وقتا ممتعا فيه؟ هذا اعتبار اساسي.
المصادر التي يمكنك الحصول فيها على مشروعات للبيع
هناك أربعة مصادر رئيسية للعثور على مشروعات للبيع:
  1. الاعلانات المبوبة: إذا تصفحت قسم الاعلانات المبوبة في صحيفتك المحلية فسوف تجد بها قسما يسمى فرص تجارية. و هذا القسم يسرد أنواعا مختلفة من المشروعات المعروضة للبيع و أسعارها و مواقعها و هكذا، و هذا مصدر جيد يمكنك البدء من خلاله.
  2. المجلات: عادة ما يكون بالمجلات التجارية جزء مخصص لأصحاب المشروعات الذين يعرضون مشروعاتهم التجارية للبيع كما انه يوجد تقريبا لكل مجال مجلة تجارية خاصة به، و لذا فإنه يجدر بك أن تجمع المجلات الخاصة بالمجال الذي تهتم به و تبحث فيها بإمعان. على سبيل المثال: إذا كنت تريد أن تشتري مطعما للفطائر، فإن مجلة Pizza Today قد تكون مصدرا جيدا للبحث فيه.
  3. شبكة الانترنت: إذا كتبت عبارة Businesses For Sale في محرك البحث المفضل لديك فسوف تحصل على قائمة بالمواقع التي ترتب بيانات و تفاصيل عن مبيعات المشروعات.
  4. الوسطاء التجاريون: من الممكن أن يكون الوسطاء التجاريون - في حالة عدم ارتفاع أجورهم - مصدرا ممتازا لك عندما تبحث عن أحد المشروعات القائمة بالفعل لشرائه، فإن للوسيط الجيد وسائل للوصول إلى المشروعات الجاهزة التي لم تكن تسمع عن عرضها للبيع، كما انه من الممكن أيضا أن يكون بمثابة هيئة إستشارية مهمة، حبث يمنحك المردود و الخلفية اللازمين لمعرفة مزايا و عيوب مختلف أنواع المشروعات الجاهزة التي تفكر في شرائها.
إذا كنت تفكر في الاستعانة باحد الوسطاء التجاريين، فاحرص على أن تبحث عما يلي:
  • خبرة الوسيط: يبلغ متوسط عمر الوسيط التجاري حوالي خمسة و خمسين عاما و ليس من الصعب معرفة سبب تحديد هذا العمر بالذات، فإن الوسطاء الجيدين يجب أن يمونو على وعي بالشؤون المالية و التمويل، و قيمة المشروع و المبيعات و هكذا، أنت بحاجة إلى شخص ذي خبرة.
  • إذا ماكان الوسيط معتمدا: ابحث عن وسيط يكون معتمدا من قبل جمعية الوسطاء التجاريين الدولية IBBA و حاصلا على شهادة تسمى شهادة الوساطة التجارية CBI
  • الخدمات المقدمة: هل سيقدر الوسيط المشروع لك؟ و هل سيتفاوض بشأن الصفقة؟ فإن الوسيط الجيد ينبغي أن يكون مستشارا ماليا لك لإنهاء الصفقة.
كم من المال تتوقع أن تربحه؟
إنك تعرف أن بإمكانك أن تأخد مالك و تربح حوالي عشرة بالمائة كل عام من خلال الاستثمار في شركة بدون رأس مال ثابت. و إذا كنت تستطيع أن تربح عشرة بالمائة من المال خلال الاستثمار السلبي كالاستثمار في شركة بدون رأس مال ثابت، فما الذي ينبغي أن تتوقع أن تربحه من خلال الاستثمار الايجابي كالاستثمار في مشروع موجود بالفعل؟ و في حين أنه من الصعب أن تضع مسبة محددة للمشروع، فمن الحكمة أن تفترض أنك ينبغي أن تتوقع أن تربح ما يكفي لتغطية:
  • تكاليف تشغيل المشروع
  • راتبك
  • تسديد ديون أي ائتمان كنت قد احتجته لشراء المشروع الجاهز
  • عائد سنوي لرأس المال
قد يهمك أيضا: 8 خطوات لإعداد خطة تسويقية ناجحة

و بعد ذلك، فالبنسبة لأي مشروع قائم بالفعل تكون جادا بشأنه، يجب عليك أن تستكشف كلا من:

  • السبب في بيعه: فقد يكون السبب هو أن المالك يريد التقاعد و يرغب في الاستفادة من أموال المشروع، و هذا سبب وجيه. و قد يكون السبب هو أن المكان يحيط به الكثير من المنافسين و يريد المالك أن يتخلص من متاعبه و مشاكله، و هذا سبب غير وجيه، و بينما يمكنك أن تتوقع من المالك أن يرسم لك صورة وردية، فلا يمكنه أن يكذب من الناحية القانونية، حيث إن هذا يعتبر احتيالا و سببا جيدا لإبطاء العقد، ولذا فعليك أن تؤدي ما عليك من واجبات. فعليك ان تحصل من المالك على أسماء بعض الاشخاص الثقات و ان تتحدث إليهم. كذلك عليك ان تحصل على بعض المصادر التجارية و تتحدث إليهم، و أن تتحدث إلى أصحاب المشرعات المجاورين لك و أن تستكشف كل ما تستطيع أن تعرفه عن المشروع.
  • المنافسون: من منافسوك؟ و أين موقعهم بالنسبة لك؟ و كيف يتعامل المالك الحالي معهم؟ و ما المزايا التنافسية التي ستكون لديك إذا اشتريت المشروع المربح الجاهز؟
  • إذا ما كانت هناك مزايا غير ملموسة لا يمكن نقلها. بعض المشروعات تنجح بسبب المالك، حيث قد يكون لديه بعض العلاقات الرائعة و المهارات الخاصة - إلى حد ما - في هذا المجال، فيجب أن تتأكد أن المشروع من الممكن أن يدار بنجاح عندما تصبح رئيسه.
  • إذا ما كانت هناك بعض التغييرات المعلقة. هل المنطقة التي بها المشروع منطقة مستقرة؟ و هل لدى الحكومة أو لأي منافس مستقبلي أية خطط للمنطقة؟
  • ما يجب تغييره. هل المنشات في حالة جيدة؟ و هل تواكب زخرفة المكان العصر الحديث؟ و كيف حال السباكة و الكهرباء؟ فالبتأكيد لا يجب أن تشتري المكان و من ثم تتورط في نفقات ضخمة رئيسية و لهذا السبب و كما هو الحال عند شراء منزل، فإن أي مجهود تقوم به يجب أن يتوقف على التحقق الناجح من حالة المشروع الجاهز.
  • إمكانية الربح: إن السبب في التطلع إلى شراء مشروع مؤسس بالفعل هو لأنك تريد أن تكون قادرا على تصور الربح و العوائد ببعض الوضوح و الدقة. و الطريقة الوحيدة لفعل لذلك هي ان تبحث بإمعان مع المحاسب في دفاتر الحسابات. و واقعيا، فيجب أن ترى مجموعة تم فحصها جيدا لدفاتر الحسابات خلال العامين الماضيين.
وبالطبع، إن السؤال الذي يستحق أربعة و ستين ألف دولار هو: كيف تستطيع ان تسدد السعر العادل للمشروع؟
لا تنسى أن تقرأ: هل أنت مؤهل لامتلاك مشروعك الصغير؟
إلى هنا نكون قد أنهينا الجزء الأول من كيفية شراء مشروع موجود بالفعل، كل ما عليكم فعله الان هو إنتظار الجزء الثاني و مشاركة الموضوع و التعليق أسفله بملاحظاتكم أسئلتكم و انتقاذاتكم، و شكرا..!!
الجزء الثاني من الموضوع: كيف تشتري مشروع قائم بالفعل؟